السبت , 17 فبراير 2018
منوعات
الرئيسية >> الصحة >> اغذية لن تصدق مفعولها السحري في بناء العضلات

اغذية لن تصدق مفعولها السحري في بناء العضلات

Large

أطعمة تقطع معك نصف طريق بناء العضلات: مواد غذائية ضرورية لإمداد الجسم بالبروتين والكربوهيدرات التي يحتاجها لنمو العضلات.

1) الماكريل
من فصيلة أسماك التونة، ويعتبر أعلى عنصر غذائي يحتوي على أوميغا 3  مما يساعد على الحد من الالتهابات المزمنة الناتجة عن التدريب الشاق واستهلاك قوة العضلات، كذلك يتضمن سمك الماكريل مجموعة متنوعة من المواد المغذية الأخرى، بما في ذلك كميات كبيرة من الزنك، وهو أمر ضروري للحفاظ على مستويات هرمون التستوستيرون.

2) البنجر
يساعد على زيادة توسع الأوعية وتحسين الأداء أثناء ممارسة التمرينات الرياضية، وأشارت دراسة علمية إلى أن تناول البنجر قبل ممارسة التدريبات البدنية بساعة و15 دقيقة يساعد على زيادة كمية الأكسجين التي تدخل الجسم، وتحسين الأداء، وعدم الشعور بالإرهاق سريعاً وتحفيز نمو العضلات.

3) الزبادي اليوناني
به نسبة عالية من البروتين واللبن، الزبادي اليوناني وجبة خفيفة مثالية لتناوله في أي وقت من اليوم، فهو يساعد على كبح الرغبة الشديدة للجوع، ويحافظ على شعور المعدة بالشبع لفترة أطول. يمكن تناوله مع بعض الفواكه.

4) السردين
يحتوي السردين على كميات مهولة من البروتينات، وكذلك الأحماض الدهنية “أوميغا 3″، لهذا فإن سمك السردين يعتبر وجبة غذائية مثالية لما يحتويه من فوائد، بالإضافة لقدرته على زيادة الجهد المبذول والمساعدة في تحسين أداء العضلات لمنع الإصابة بأي تشنج ناتج عن كثرة التدريبات.

5) الكيمتشي
يحتوي على الخبز والبصل والثوم والتوابل، ويتم تخميره لفترة قبل تناوله، مما يعني أنه يحتوي على البكتريا المفيدة التي تساعد في تسهيل عملية الهضم وشعور الجسم بالراحة، كما أشارت دراسة إلى أن استخدام الكيمتشي لمدة 4 أسابيع متتالية كعنصر غذائي أساسي يساعد في التخلص من الدهون وتقليل حجم الخصر بشكل مذهل.

6) حليب الشوكولا
تحتوي على السكر الذي يقوم بزيادة مستويات الأندروفين في الجسم، وهو الهرمون الذي يجعلنا سعداء، كما تتضمن بعض الأحماض الدهنية المخدرة والتي تستخدم في الماريغوانا والحشيش، وتقوم الشوكولا بالتأثير على أجزاء معينة في الجسم وهي المسؤولة عن الذاكرة والحركة وتساعد في تخلص الجسم من أي توتر أو تشنج قبل ممارسة أي مجهود بدني.

7) اللوز
يحتوي اللوز على “ألفا توكوفيرول فيتامين E” وهي إحدى صور فيتامين E التي يمتصها الجسم بسهولة، حيث أن فيتامين E هو أحد مضادات الأكسدة القوية التي تقي من أية إصابة بعد التمرينات الصعبة، يمكنك تناول مقدار من اللوز يساوي قبضتي اليد يومياً، وقد أثبتت إحدى الدراسات في جامعة “تورونتو” أن هذه الكمية لا تسبب زيادة في الوزن كذلك أشارت إحدى الدراسات المنشورة مؤخراً في “جريدة الجمعية الطبية الأميركية” أن الذين يتناولون فيتامين E بكثرة أقل عرضة للإصابة بمرض الزهايمر من غيرهم بنسبة 67%.

8) الخل
أشارت دراسة علمية نشرت مؤخراً إلى أن استخدام الخل كعنصر أساسي في الوجبات الغذائية التي يتم تناولها، والتي تتضمن الكربوهيدرات، يساعد في تخزين الكربوهيدرات بكمية أكبر هي والجيلكوجين داخل العضلات، مما يعني أداء أفضل في التمارين الرياضية، وسرعة في نمو العضلات وحصولها على مظهر مميز.

9) الأفوكادو
من الأغنية الغنية جداً بفيتامين B، وحمض الفوليك، ولهما القدرة على رفع مستويات طاقة الجسم، من خلال تأييض بروتينات معيّنة في الجسم، تحتوي ثمرة الأفوكادو على كميات عالية من الـ”تستوستيرون”، والبوتاسيوم، مما يزيد من معدلات إنتاج الطاقة.

10) البازلاء
على الرغم من إنك لا ترى في كثير من الأحيان البازلاء الخضراء توصف بأنها “طعام صحي” فقد يكون هذا الوقت المناسب لتعرف أن البازلاء بها عناصر غذائية كثيفة، ومضادة للأكسدة، وتقدم مجموعة واسعة من الفيتامينات والأملاح المعدنية بكميات متوازنة معقولة، والتي تعتبر مهمة لصحة الجسم، مثل الفيتامينات والحديد والزنك.