ذكرت شبكة “سوريا مباشر” أن تنظيم الدولة الإسلامية نفذ عصر الاثنين عرضاً عسكرياً لأسلحته وآلياته التي أحضرها من العراق، في مدينة الرقة التي يسيطر عليها التنظيم.

وبث ناشطون على شبكة الإنترنت صوراً لرتل كبير يتألف من دبابات ومصفحات وعربات أميركية الصنع، تعود للجيش العراقي بعد أن استولى عليها التنظيم ونقلها إلى الأراضي السورية، وكان اللافت وجود صاروخ يشبه من حيث الحجم والشكل صواريخ “سكود” روسية الصنع.

وضم الرتل دبابات ومصفحات وشاحنات عسكرية ومدافع ثقيلة، إضافة إلى عدد من الرشاشات بعيارات مختلفة وعربات من نوع “همر” أميركية الصنع، ودخل الرتل من جسر الرشيد في مدينة الرقة وتجول في شوارع المدينة.

وفي الأثناء، نفذت مقاتلات “الميغ” عدة طلعات جوية فوق مدينة الرقة، دون أن تتمكن من تنفيذ الغارات بسبب كثافة النيران التي واجهتها من قبل المضادات الأرضية الخاصة بالتنظيم، كما استهدف مقاتلو التنظيم إحدى الطائرات بصاروخ حراري محمول على الكتف، تمكّنت الطائرة من الإفلات منه بعد قذفها للبالونات الحرارية.