الرئيسية >> التطوع في الاردن >> الاستاذ فادي مقدادي والعمل التطوعي / قلم دعاء وعل

الاستاذ فادي مقدادي والعمل التطوعي / قلم دعاء وعل

الاستاذ فادي مقدادي والعمل التطوعي فادي مقدادي

 

في الفترات الماضية كثرت الأعمال التطوعية في أرجاء الاردن الحبيب ، وتعالت في سمائه بلا حدود ، ومن ابرز الشخصيات الناشطة في العمل التطوعي الاستاذ فادي عيسى مقدادي ، زلد عام 1978م . ونشط في العمل التطوعي منذ عشرة سنوات تقريباً ؛ وذلك لشعوره الواجب الانساني نحو المحتاجين ويقينه بان لكل انسان طاقة ورؤية يمكن أن يستثمرها بمكانها الصحيح ويغير بها المجتمع . ولم يمنعه عمله في الدرك من عمله التطوعي ومخدمة المجتمع فهو ضابط بقوات الدرك الأردنية .

التطوع بالنسبة له روح الحياة ، فسعى ليقدم خيراً يبتغي فيه خير ، ويقول بأنه ينجذب للعمل التطوعي لشعوره بلذة وسعادة كامنة وراء الجهد النابع من آثار التطوع هذه السعادة التي لا يمكن أن يتذوقها أو يعرف حلاوة طعهما إلا من خاض تجربة العمل التطوعي واستدام على العطاء.

ومن الانجازات التي حققها هذا الانسان الرائع ، تنمية الفكر لدى الشباب وغرس الايجابية بهم لخدمة الوطن والمجتمع من خلال طرح المبادرات و ورش العمل التي تصقل الشخصية وتنمي مدارك الشباب وتجعل منهم الأنموذج لقادة المستقبل ، حيث عمل على استقطاب مئتي يافع وتدريبهم و تثقيفهم والعمل معهم خطوة بخطوة. كما عمل على تمكين المرأة وربة البيت للوصول إلى الاكتفاء الذاتي لدى الأسر الفقيرة. فأطلق مبادرة بيت بلاستيك صغير لكل أسرة فقيرة ، ونجحت الفكرة ويرغب بتعميمها أكثر لتشمل معظم الاسر التي ترغب ولديها القدرة على ادارة هكذا مشروع.

ومن انجازاته المميزة ايضا اطلاق جمعية السنابل الذهبية الخيرية بتاريخ 23/1/2014 م. ومقرها بلدية بيت ايدس في لواء الكورة وأهدافها تنمية المجتمع لمحلي والنهوض بالشباب لقيادة المجتمع وتمكين المرأة لمساعدة زوجها في الحياة الاقتصادية من خلال المشاريع الصغيرة والصناعات اليدوية وغيرها . كما تهدف لدعم الاسر الفقيرة والمستورة وتوزيع المواد العينية والنقدية عليهم والايتام وذوي الاعاقات والعمل مع منظمات و هيئات المجتمع المحلي لتأدية رسالتها .

ومن أبرز المشاريع التي انجزتها الجمعية ، كفالة ثلاثين أسرة فقيرة بمادة الخبز بشكل يومي وانشاء صالة ملابس يرتادها الفقراء على مدار أربعة وعشرون ساعة كما عملت الجمعية على محو الأمية لدى الأطفال ما دون الصف السابع بدورات مكثفة مجانية عرف هذا البرنامج بانقاذ. كما تم توزيع بيوت بلاستيكية على بعض الاسر الفقيرة وعقد دورات لتمكين المرأة مجاناً كالخياطة والتطريز وصناعة الكريمات ومواد التجميل والصابون والاكسسوارات والقش وغيرها ، كذلك قامت الجمعية بتنظيف الغابات والمقابر والمساجد.

وفي رسالة يرسلها السيد فادي مقدادي للشباب والمجتمع يقول فيها: أن عليهم الحفاظ على أمن الوطن لانه الركيزة الاساسية لتنمية المجتمع وان لا يتم النظر الى الهيئات المجتمع التطوعية على أنها تعمل لمصالح شخصية فهناك الكثير منها يعمل برؤية ثاقبة وخطط مدروسة وقاعدة بيانات دقيقة ولا يبتغون سوى وجه الله باعمالهم ، فمن احسن الظن بالآخرين يستعبد قلوبهم.

كما يرسل كلمة لكل متطوع يقول فيها : امض ِ يا صديقي في مسيرتك ولا تلتفت للخلف فأنت تصنع شيئاً عظيماً ، وتذكر قول رسولنا الكريم (خير الناس أنفعهم للناس) فأنت من خير البشر بعملك هذا وليكن عنوانك دائماً ، اصنع جميلاً ولو في غير موضعه فلا يضيع جميل حيثما صنعا .

ومن المشاريع التي يسعى الاستاذ فادي لانجازها في سنة 2015م ، انشاء مصنع فلترة لتعبئة المياه مدعوم من وزارة التخطيط ليدر دخل على الجمعية ليتمكن من استدامة المبادرات المستهدفة كما يسعى لتوسيع نطاق العمل ليشمل منطقة برقش ككل ويبلغ عدد سكانها اكثر من خمسين الف نسمة.

ويستمر العمل التطوعي وتستمر الخيرات وخدمة المجتمع ، الاستاذ فادي مقدادي بحر من العطاء المتواصل فاض في ارجاء الاردن الحبيب فأدامه الله وحفظه وأطال عمره على فعل الخير .   

 

شاهد أيضاً

جمعية قافلة الخير الخيرية

جمعية قافلة الخير الخيرية ستقوم الجمعية باطلاق رحلة عمرة لمن لم يؤدو زيارة بيت الله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.